منتديات احباب الجزائر
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

قصة مؤثرة جدا عن فتاة إيمي الذي خدعها القمر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اكتب قصة مؤثرة جدا عن فتاة إيمي الذي خدعها القمر

مُساهمة من طرف بدرالدين في الجمعة فبراير 27, 2009 3:58 am




كانت احدي اللياليالقارسة البرودة بالشتاء .... الريح عاصفة والثلج يتساقط بغزارة....

بينما أرتدت ايمي أروع ثوب لديها,و صففت شعرها الأسود الأملس ,تزينت لتبدو بأبهي صورة تجعلها وبلا منافس
أجمل النساء علي وجه البرية...

أشعلت الشموعبضوء خافت,و نثرت الزهور هنا وهناك, ثم أعدت مائدة العشاء فقط لشخصين..
ثم جلستعلى الكرسي الهزاز و اخذت ترقب عقارب الساعة بشغف,حتي كانت الحادية عشرمساء...
دق الباب,,أندفعت ايمي من جلستها مسرعة و فتحت الباب بلهفة ...وما كانمنها حين رأت ويليام الا أن
أرتسمت على شفتيها بسمة رقيقة هادئة,بينما كان الشوقالجامح ينبثق من عينيها الجميلتين........لكن..........
كان البرود يكسو وجهويليام , فدخل دون أن ينظر اليها أو يلقي عليها التحية..
ألقي بمعطفه الصوفي علىالأريكة ثم جلس دون أن ينبث ببنت شفة..
أنتفض قلب ايمي و ارتعد جسدها ,ليس لمابدر من ويليام ....بل بسبب تلك الرائحة التي كانت تنبعث منه.....
انها رائحة عطرانثوي صارخ(ليس كعطر ايمي الرقيق الهاديء بجاذبيته المعهودة)..
أرتعشت يداهالكنها تمالكت أعصابها,و أغلقت الباب برفق...
مرت دقائق بصمت تام...كانت فيهاعينا ويليام تزيغان هنا وهناك بعيدا عن ايمي,كطفل أذنب و يخشي
من مواجهةوالدته..
قطعت ايمياحبال الصمت بقولها: ويليام....ماذابك....؟؟
أضطربويليام ..ثم حاول ان يرسم بسمةعلي وجهه, وقف من جلسته قائلا: أعذريني حبيبتي,قد كان اليوم مجهدا
والطقس شديدالبرودة..أعذريني..
ثم أقترب اليها ليضمها ,لكنها أنتفضت مبتعدة عنه.....
وبهدوء توجهت الي النافذة واخذت تنظر الي الثلج المتساقط بالخارج.......
ثم قالت : من هي ؟؟؟
أصفر وجه ويليام بينما أعتراه قلق شديد ,, و أتضحت عليه علامات ندممضني...فأحني رأسه دون أن يجيب...
أكملتايميحديثها دونان تلتفت اليه : منذ متي ؟؟؟.......أجب.....؟؟؟.....ولا داعي للكذب بعدالأن....
ويليام: منذ 3 أشهر...( قالها بصوتمنكسر )
كان لهذا وقع الصدمة علي ايمي( ثلاثة أشهر وهي لا تدري ,,ثلاثة أشهر فيخداع دون علم...)
تحجرت الدموع في عينيها,,تسارعت دقات قلبها الصغير,,أرتعشتشفتاها الورديتان...لكنها تماسكت...
و بعد برهة من الوقت .....
ايمي: من فضلك أخرج ...و لا تعد...
ويليام: لكني.....
قاطعتهايمي: أرجوك .....أذهب...
ويليام:اني احبك ...( قالها وهو يضع يده على كتفها..)
مدت ايمي أناملها تبعد كفه عنها دون انتلتفت اليه... ثم قالت : ما لرجل من قلبين في صدره....
وما لانسان من روحين فيجسده....
أذهب أرجوك...






سارويليام نحو الباب بخطوات متثاقلة,, وما أن خرج و أغلقه....حتي أنهارت ايمي و ارتمتعلي الأرض باكية,,
أنهمرت دموعها العذبة,, وما هي الا دقائق حتي غابت عنالوعي...
مرت سويعات قليلة,,أفاقت بعدها ايمي ...أخذت تجول بعينيها هنا وهناككأنما تحاول ان تدرك حقيقة ماحدث...
هل كان هذا كابوسا مزعجا ؟ أم واقعامؤلما..؟؟
وما ان تحققت مما حدث ....حتي زرفت دموعها مرة أخرى, لكنها كفكفتدمعها , ثم تماسكت لتقف....
أطفأت ما تبقي من الشموع الذائبة,,ثم سارت بخطواتواهية الي النافذة ففتحتها( بينما كانت الرياح شديدة
والثلوج متساقطة).... ثمنظرت الي السماء , كأنها تخترق ببصرها الغيوم والسحاب لتصل الي القمر.....

فتملقته بنظرةلوم وعتاب ثم همست بصوت خافت : هل هذا هو الحب الذي وعدتني به..؟؟
أكنت تخدعنيأم كانت سذاجتي البلهاء حين أمنت بك وبالحب...؟؟؟
ياااااااااااااااااااااه...يالقسوة هذا الشعور...
أن أحيا فقطلأجله,,
أن أهبه من الحب مالا مثيل له,,
أن أهبه كل حياتي..أن أهديه عقليوقلبي,,
أن تزرف دموعه من مقلتي,,
ترتسم بسمته على شفتي,,
أن أتزين فقطلتسعد روحه,,
ثم لا يكون منه الا ان يطعن قلبي فتنزف دمائي أمامه دون أن يتحركفيه ساكن...
وبعد بعض من الوقت.. أتجهت الي حجرتها , و أرتادت مضجعها ....
وما ان أستلقت حتي أخذت تترنم شفتاها هامسة: الهي.....أرحمني من هذا العالمالقاسي...
الهي .....أنقذني من هذا الواقع الخائنالمؤلم....الهي....أرحمني..أرحمني......
ثم راحت في سبات عميق.....
وفي اليومالتالي سطعت الشمس لترسل شعاعا خافتا من الضوء ,, وقليلا من الدفء الذي يخترق سقيعالشتاء...
كانت الشمس بأنتظار الوجه الحالم الذي طالما أعتادت أن تراه بالصباحليضفي بجماله بريقا خاصا على الكون...
لكن ايمي لم تقم.....لم تتحرك ........
فارقت الحياة كما رغبت ,,مات جسدها ,,, و صعدت روحها....
تحررت منهذا الواقع المؤلم.....الي الأعلي, الي الجنة....حيث يوجد متسع للملائكة,,حيث يمكنلمثل هذه الروح
الطاهرة ان تحيا ....بعيدا عن شياطين الدنيا....
حيث لا غش ........ولا خداع ........ولا خيانة.....و لاويليام....................
فعذرا أيتها الملاكالبريء........
عذرا ايمي.....................قد خدعك القمر................

_________________
[
avatar
بدرالدين
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 1849
العمر : 40
الموقع : الجزائر العاصمة
العمل/الترفيه : مقاول/السفر
المزاج : الحمد لله جيد
السٌّمعَة : -1
نقاط : 12406
تاريخ التسجيل : 11/12/2008

بطاقة الشخصية
النشاط: 100

http://www.vivealgeria.p2h.info/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اكتب رد: قصة مؤثرة جدا عن فتاة إيمي الذي خدعها القمر

مُساهمة من طرف SMASOUMA في الأحد مارس 01, 2009 12:54 am

شكرا لك وبارك الله فيك قصة رائعة

_________________
العلم نور...والجهل مهند...والحياة لحظة وداع...والدراسة سنوات الضياع...والحب كالحلم الضائع ... وهكذا تمضي الايام لترمي بنا في وادي الذئاب...

..عن قريب ان شاء الله ..
avatar
SMASOUMA
مشرفة
مشرفة

انثى
عدد الرسائل : 676
العمر : 26
الموقع : قسنطينة
العمل/الترفيه : طالبة*المطالعة-الكتابة-
السٌّمعَة : 0
نقاط : 10165
تاريخ التسجيل : 21/01/2009

بطاقة الشخصية
النشاط:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى