منتديات احباب الجزائر
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

إيران صنعته .. وإسرائيل تستخدمه في التجسس ..

اذهب الى الأسفل

خبر إيران صنعته .. وإسرائيل تستخدمه في التجسس ..

مُساهمة من طرف بدرالدين في الجمعة مارس 13, 2009 10:31 pm

بسم الله الرحمن الرحيم



نقلا عن جريدة الدستور المصرية


إيران انضمت إلي 7 دول فقط في العالم تستطيع صناعة وإطلاق قمر صناعي بشكل مستقل > الغضب الإسرائيلي من قمر «أوميد» مصدره الخوف من صاروخ «سفير 2» الإيراني

لم يكد العالم يفق من مفاجأة إطلاق القمر الصناعي الإيراني «أوميد1» «الأمل» قبل شهر من الآن، حتي أعلنت «كوريا الشمالية» الأسبوع الماضي نيتها إطلاق قمرها الصناعي «كوانج ميونجسونج 2» خلال أيام أو أسابيع قليلة،
الخبران كان لهما أتعس الأثر علي الأمريكيين، وكان للخبر - والقمر -الإيراني أثره السيئ علي الإسرائيليين بشكل خاص، إذ إن إيران التي أطلقت قمرها الأول «سينا 1» بصناعة وإطلاق روسيين عام 2005، لم تنتظر سوي أقل من 4 سنوات لتطلق قمرها الجديد، الذي يتميز هذه المرة بأنه صناعة إيرانية كاملة من الألف للياء، وعلي الرغم من أن القمر - السلمي كما تقول إيران - لن يظل في مداره لأكثر من 3 أشهر ينهي خلالها مهمة التقاط صور ذات طبيعة علمية وبيئية «أيضًا طبقًا للتصريحات الرسمية الإيرانية»، فإن ذلك كان كافيًا تمامًا لإثارة غضب وتصريحات أمريكية وإسرائيلية، أبرزها تصريحات وزير الدفاع «إيهود باراك»، الذي أصدر مكتبه بيانًا قال فيه إن «القمر الصناعي الإيراني يشكل دليلا آخر علي ضرورة تشديد العقوبات المفروضة علي إيران!».

إذا عرف السبب بطل العجب، فمشكلة إسرائيل والغرب مع القمر الإيراني لا تتوقف عند صناعة القمر محليًا إيرانيًا، فالواقع أن ذلك لم يعد أمرًا شديد الصعوبة، والعالم مليء بعشرات الدول التي تستطيع تصنيع - أو المشاركة في تصنيع - أقمار صناعية، خاصة الخفيفة منها وذات الإمكانات المحدودة، لكن دولاً قليلة فقط هي التي تمتلك القدرة علي إطلاق تلك الأقمار بشكل ذاتي ووضعها في مدارها، هي دول قليلة لا تزيد علي 7 دول فقط، وإيران هي رقم ثمانية «وربما تصبح كوريا الشمالية قريبا رقم 9» «يقول الكوريون إنهم أطلقوا قمرهم الأول «كوانج ميونجسونج 1» علي متن صاروخ حربي عام 1998 قبل أن يحترق، لكن ليس هناك مصدر محايد يؤكد ذلك»، وتضاف إلي تلك القائمة «وكالة الفضاء الأوروبية» التي تضم أنشطة بريطانيا وفرنسا.

القدرة علي إطلاق الصورايخ الحاملة للأقمار الصناعية هي التي أخافت إسرائيل وأمريكا من إيران، فالدولة الإيرانية أطلقت قمرها علي متن الصاروخ الإيراني» سفير 2»، ووضعته في مداره بنجاح، وبذلك أثبتت أن لديها إمكانات فضائية مستقلة، صحيح أن البعض ادعي أن القمر الإيراني ما هو إلا قمر روسي أجرت إيران بعض التعديلات عليه، إلا أن ذلك -لو صح - يتجاهل النقطة الأهم، وهي عملية الإطلاق نفسها، وضبط الإحداثيات، وقدرات الصاروخ الذي انطلق من علي الأراضي الإيرانية دون مشاركة أي خبرات أجنبية، وكل من يطلع علي قوائم الدول التي تمتلك أو تشارك في نشاطات فضائية، سواء في التصنيع أو التطوير أو الأبحاث أو حتي استضافة قواعد الإطلاق، يكتشف المدي الشاسع لذلك النوع من النشاط علي سطح الكرة الأرضية، ويلمس مدي المأساة في أن الحكومة المصرية لا تتوقف عن التباهي بإطلاق صواريخ لم تصنعها كاملة أو جزئيًا، ولم تطلقها في الفضاء، ولم تشارك في تطويرها، بل تفصلنا مسافة شاسعة - كالعادة في كل أمر جدّي- عن الآخرين في ذلك المجال، وهي مسافة لا تفصلنا عنهم علميًا فحسب، وإنما في نظرتنا إلي مجال الفضاء، الذي ينحصر عندنا في القنوات الفضائية، وأعلام الريادة، ونقل مباريات المنتخب علي النايل سات. ومن المعروف بداهة أن الدور والوزن السياسي لا ينفصل عن التقدم التكنولجي، ولئن كان مستوي البحث العلمي في مصر علي الحال التي نعرف جميعًا، فإنه لا أقل من أن تقدم مصر «أمارة» في مجال الأقمار الصناعية علي الأقل، طالما يؤمن مسئولوها بالدور الريادي للإعلام المصري، ويضعون المواثيق من أجل «تنظيم» البث الفضائي العربي، ونظرة واحدة للمنطقة تشرح دون كلام كثير ارتباط الدور السياسي بما نتحدث عنه، فالدولة الوحيدة في المنطقة التي كانت تنتج الأقمار الصناعية وتطلقها بإمكاناتها الذاتية هي «إسرائيل» التي أطلقت عددًا من الأقمار الصناعية معظمها للتجسس، وقد أطلقت أقمارًا بنفسها منذ القمر الأول «أفق 1»، وكانت تليها في القدرات «تركيا» التي تمتلك عددًا من الأقمار الصناعية دون أن تطلقها بنفسها لكن لها نشاطًا علميًا تتعاون فيه مع الدول الأكثر تقدمًا في ذلك المجال خاصة أمريكا وإسرائيل، وأعلنت تركيا قبل عامين عن نيتها إطلاق قمرها الأول بالإمكانات الذاتية بعد أن أصبحت «خدمات الأقمار الأمريكية والاسرائيلية لا تفي الحاجات الأمنية التركية»!، وبإطلاق إيران قمرها الإيراني الأول، يتضح لك ببساطة ودون حاجة إلي التعمق في شئون الشرق الأوسط، من هي الدول الأكثر ثقلاً في المنطقة الآن، علمًا بأنه بالنسبة للوضع العربي كلنا في الهم سواء، كما ستري بنفسك في التقارير المصاحبة.

_________________
[
avatar
بدرالدين
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 1849
العمر : 42
الموقع : الجزائر العاصمة
العمل/الترفيه : مقاول/السفر
المزاج : الحمد لله جيد
السٌّمعَة : -1
نقاط : 13648
تاريخ التسجيل : 11/12/2008

بطاقة الشخصية
النشاط: 100

http://www.vivealgeria.p2h.info/vb

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خبر رد: إيران صنعته .. وإسرائيل تستخدمه في التجسس ..

مُساهمة من طرف الواجهة الزجاجية في السبت أبريل 11, 2009 2:34 pm

شكرا على المعلومات

_________________
لا تقاس حلاوة الأنسان بحلاوة اللسان
فكم من كلمات لطاف حسان
يكمن بين حروفها سم ثعبان
فنحن من زمن اختلط الحابل بالنايل
في زمن صرنا نخاف الصدق
و نصعد على أكتاف الكذب...
avatar
الواجهة الزجاجية
مشرفة
مشرفة

انثى
عدد الرسائل : 970
العمر : 30
الموقع : قسنطينة
العمل/الترفيه : ماكتة بالبيت خياطة
المزاج : جيد
السٌّمعَة : -1
نقاط : 11788
تاريخ التسجيل : 20/01/2009

بطاقة الشخصية
النشاط:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى